5 قطريين من وزارتي الداخلية والمواصلات والاتصالات يشاركون في برنامج الزائر الدولي بأمريكا

يشارك خمسة خبراء قطريين من وزارتي الداخلية والمواصلات والاتصالات في برنامج الزائر الدولي القيادي في الولايات المتحدة الذي تنظمه وزارة الخارجية الأمريكية ولمدة ثلاثة أسابيع في مجال الأمن السيبراني في الفترة من 10 إلى 19 مارس المقبل.

الخمسة الذين سيشاركون في البرنامج هم الشيخ منصور آل ثاني وجاسم الكواري من وزارة الداخلية، وروضة الكواري وفاطمة الماجد وفهد سعيد عبدالله من وزارة المواصلات والاتصالات.

سيلتقي الخبراء القطريون مع أصحاب الشأن بالقطاعين الحكومي والخاص في عدة مدن أمريكية مختلفة لتبادل المعلومات والأفكار في مجال الأمن السيبراني، وذلك من خلال برنامج الزائر الدولي القيادي، وستقوم حكومة الولايات المتحدة بتقديم التدريب الإضافي للمشاركين القطريين لمعرفة أفضل الممارسات وشبكة أوسع من الاتصالات لتلبية احتياجات قطر في مجال الأمن السيبراني.

وإدراكاً للتهديد الذي تشكله الهجمات السيبرانية على البنية التحتية والاقتصاد الوطني، فإن قطر والولايات المتحدة كانتا سباقتين في التصدي لهذا النوع من التهديد العالمي، وقامت كل من الولايات المتحدة وقطر مؤخراً بإضفاء الطابع الرسمي على تعاونهما في بناء القدرات بمجال الأمن السيبراني بتوقيع خطاب نوايا ضمن فعاليات الحوار الإستراتيجي القطري – الأمريكي الذي عقد في العاصمة الأمريكية واشنطن نهاية يناير الماضي.
يذكر أن برنامج الزائر الدولي القيادي في الولايات المتحدة يديره مكتب الشؤون التعليمية والثقافية بوزارة الخارجية الأمريكية، وتقوم السفارات الأمريكية بجميع أنحاء العالم باختيار المرشحين لهذا البرنامج والذي انطلق منذ 1952 بمشاركة أكثر من 200 ألف زائر، منهم أكثر من 500 من رؤساء الدول أو رؤساء الحكومات الحاليين أو السابقين.